لا توجد صورة

 

كلية الحقوق تلزم إدخال أستاذ ثانٍ لكل مادة امتحانية نسبة نجاحها متدنية
القسم : محليات
المشاهدات : 625
 2017-05-03

 

كشف عميد كلية الحقوق في جامعة دمشق الدكتور ماهر ملندي عن إجراءات جديدة تم اعتمادها في كلية الحقوق لمعالجة نسب النجاح المتدنية في بعض المقررات الامتحانية المتدنية وذلك ضمن توجيهات وزير التعليم العالي ورئيس جامعة دمشق، مشيراً إلى أن عمادة الكلية ألزمت إضافة أستاذ ثان لكل مادة امتحانية نسبة نجاحها تنخفض عن 20%، وذلك ضمن الخطوات المتخذة لتلافي بعض الثغرات، ضمن إجراء جديد يحدث للمرة الأولى، علماً أن ما تقرر لاقى رضى الاساتذة، وسيتم تطبيقه على مختلف المواد ذات النسب المنخفضة. 

 وأكد عميد الكلية أن هذه الإجراءات سيتلمسها الطالب خلال امتحانات الفصل الدراسي الثاني قريباً، الأمر الذي ينصف مختلف الطلاب على جميع الجوانب المرتبطة بالمقررات الامتحانية، موضحاً أنه تم اعتماد قواعد لوضع الأسئلة، وسلّم تصحيح محدد، مع لفت نظر الأساتذة إلى مراعاة ظروف الطلاب، موضحاً أن عمادة الكلية عقدت جلسة استثنائية لمجلس الكلية لبحث الموضوع بشكل دقيق، بحيث تمت دراسة جميع المواد الامتحانية للفصل الدراسي الأول.

  وأشار ملندي أن برنامج امتحانات الفصل الدراسي الثاني شبه جاهز وسيصدر البرنامج النهائي، ذاكراً أن الامتحانات تبدأ خلال الأسبوع الأول من حزيران القادم، وعليه سيتم عقد اجتماع بحضور رؤساء الدوائر بهدف التنسيق فيما بينهم لتجهيز القاعات الامتحانية، مؤكداً أن عدد الطلاب الإجمالي في الكلية يقدر بنحو 13 ألف طالب وطالبة، إضافة إلى 12 ألف طالب في التعليم المفتوح.

وعلى نحو متصل، يزداد الإقبال خلال هذه الفترة على شراء الملخصات والنوط والاعتماد عليها في الدراسة بدلاً من الكتاب الدراسي، وحول هذا الأمر أكد ملندي أن الملخصات تعتبر السبب الرئيسي للرسوب في بعض المقررات وتدني نسب النجاح، مضيفاً إن الوضع في الكلية أفضل مما كان عليه، ذاكراً أن الكثير من الطلاب يظنون أن إجاباتهم صحيحة وذلك بسبب لجوئهم إلى الملخصات التي تكون غير دقيقة، والإجابة تكون خاطئة.

يجوز منح المساعدة الامتحانية للطالب المستفيد من دورة المرسوم والذي تقدم لامتحانات الفصل الأول من العام الدراسي 2016- 2017 وبقي لديه خمسة مقررات ومن بينها مقرر حاصل على 48 درجة، بشرط أن تؤدي المساعدة إلى تبديل الوضع الدراسي للطالب ولا يحق له التقدم إلى امتحانات الفصل الثاني في المقررات الراسب بها.

وعلى صعيد المساعدات الامتحانية، بين عميد الكلية أنه لا يمكن منح المساعدة الامتحانية بـ6 درجات للطالب الذي لا يزال لديه فرصة التقدم إلى الدورة التكميلية أو لديه أربع دورات امتحانيه من خارج الجامعة، على أن يتم منح المساعدة الامتحانية للطالب النظامي الذي بقي لديه فصل واحد فقط واشترك في امتحانات الفصل الأول من العام 2016- 2017 ورسب بخمسة مقررات ومن بينها مقرر حاصل على 48 درجة، بحيث لا يحق له الاشتراك في امتحانات الفصل الثاني، مضيفاً: لا يحدد وضع الطالب من حيث الترفع أو الرسوب إلا في نهاية العام الدراسي.ويشار إلى أن كلية الحقوق بدمشق شهدت نقلة نوعية خلال الفترة الماضية على صعيد سرعة إصدار النتائج، ولو طبق هذا الإجراء الجديد فإنه من المتوقع أن يعمم على مختلف الكليات في جامعات القطر نظراً لأهميته في معالجة مسألة تدني نسب النجاح، علماً أن مصادر التعليم العالي أوضحت للوطن أن هناك اهتماماً مباشراً من الوزير بهذا الموضوع.

< الخبر السابق الخبر التالي >

تواصل معنا

اتصل بنا

يمكنك الاتصال بنا مباشرة عبر القالب التالي